حكايا

بلجيكا: عاصمة الكوميكس الأوروبية

Error message

Notice: Undefined variable: tags in include() (line 136 of /home/hkaya/domains/hkaya.info/public_html/sites/all/themes/fakre/tpl/views-view---fakre-block-blogs--block-related-blog.tpl.php).

بلجيكا: عاصمة الكوميكس الأوروبية
في رحلتكم القادمة إلى بلجيكا: تعرّفوا على تين تين وزوروا قرية السنافر
لؤي وتد
عاصمة الكوميكس الأوروبية - بلجيكا

قد تكون الولايات المتحدة عاصمة الكوميكس من الناحية التجارية، إلا أنّ بلجيكا هي بلا شكّ عاصمة الكوميكس من الناحية الثقافيّة!

كلّ معجب ومتابع لعالم الكوميكس يعرف جيّداً أنّ عالم الكوميكس مقسوم بين القارّتيْن قسمة واضحة جدًّا وحادّة: في الولايات المتحدة كوميكس الأبطال الخارقين في نيويورك، وفي أوروبا كوميكس المغامرات والرحلات في بلجيكا وفرنسا. في وجه سوبرمان وسبايدرمان، يقف تين-تين بصحبة أستريكس والسنافر.
لا يمكنك التجوّل في شوارع العاصمة البلجيكيّة بروكسل، من غير مقابلة شخصيات الكوميكس البلجيكية العديدة؛ فبعضها مرسوم على الجدران والبعض الآخر يزيّن فاترينات الحوانيت.
الشعب البلجيكي هو شعب مستهلك للكوميكس بأعداد لا مثيل لها. الكوميكس البلجيكي لا يعتبر ثقافة أطفال، بل يُعتبر جزءًا لا يتجزّأ من الثقافة والتراث البلجيكييْن العامّيْن. في زيارتي لأحد متاحف الكوميكس العديدة في بروكسل، تناقشت مع البائعة في حانوت الكوميكس حول أجيال جمهور الكوميكس، فشاركتني بأنّ الكوميكس البلجيكي يُكتب بعدّة طبقات أدبيّة لجماهير مختلفة جدًا. قد يقرأ الطفل والبالغ النصّ ذاته، ويفهمه كلّ واحد بطريقة مختلفة تماماً. ربما أنّ الطفل لا يتمكن من فهم كافة الرموز التاريخية والنقد السياسي اللاذع في الكوميكس، لكن بالمقابل لا يتمكن البالغ من فهم الرموز الفنية والتّناص مع ثقافة الطفل الحالية.
أحد أبرز الأمثلة على ثقافة الكوميكس البلجيكية هو تقديس شخصية تين تين وجعلها رمزًا قوميًّا لبلجيكا.

تين تين - بطل قومي، لكنه فاشيّ وعنصريّ

ربما يكون تين- تين أشهر بطل كوميكس بلجيكيّ، أو كما يلفظها القراء الفرنسيّون للسلسلة "تان تان". مغامرات تين تين (بالفرنسية : Les Aventures de Tintin) هي سلسلة كوميكس من تأليف الفنان والصحافي جورج ريمي (1907-1983) المعروف بإسم هيرجيه. ظهرت السلسلة لأول مرة في مجلة "القرن العشرين" البلجيكية، في ملحق الأطفال "لو-بوتيه-فانتيام (Le Petit Vingtième)"، في تاريخ 10 كانون الثاني/ يناير من عام 1929، في اللغة الفرنسيّة. تين- تين هو شخصية فتى من غير جيل واضح، بغرّة شعر برتقالية مميّزة، ونظرة مستغربة دائمة تُكسبه ملامح طفوليّة. رغم شكله الخارجي، يشغل تين- تين وظيفة مميزة جداً تمثل حلم الكثير من الأطفال في بداية القرن العشرين: فهو صحافي-محقق، تأخذه وظيفته إلى كافة أنحاء العالم والفضاء (فقد وقف على القمر قبل نيل آرمسترونغ بعشرة أعوام).
تشمل سلسلة تين- تين 24 مجلة كوميكس، في كل واحدة منها يخرج بمغامرة استكشافية وصحافية فيها يعرض على معجبيه بطولته وقدرته على انقاذ العالم من كل شرّ ممكن. لكنّ إنقاذ العالم بهذه الصورة كان مهمة كولونيالية ضخمة في سنوات إصدار السلسلة، وبالذات عندما كانت بلجيكا تحت حكم نازيّ في الحرب العالمية الثانية.

منذ بداية إصدار السلسلة عام 1929، كانت لهيرجيه علاقات وطيدة مشبوهة مع الحزب النازي ومع أشخاص يمثّلون الفكر النازي بشكل علني. أحد أعز أصدقاء هيرجيه، وعلى ما يبدو كذلك الشخص الذي بناءً على شخصيته تبلورت شخصية تين- تين، كان ليون دغرال، السياسيّ البلجيكي وأحد قيادات الحزب النازي في بلجيكا. كانت لدغرال علاقة وطيدة مع هتلر بنفسه. في عام 1994، نشر دغرال كتابًا بعنوان "تين تين وأنا" فيه وضّح علاقته بهيرجيه وادّعى أنّ الكثير من مغامرات تين- تين تعتمد على مغامرات مرّ بها بحياته الشخصية بطريقة أو بأخرى.
في أحد أعداد السلسلة فترة الحرب، ظهرت شخصية يهودي شرير يعمل في البنك، لكنه اسمه ويهوديته تغيّرا بعد الحرب لاخفاء حقيقتها الفاشية. في أحد الأبحاث في سلسلة تين- تين، وُجد أن الطلاسم التي يلقيها القبطان مادوك كلعنات في السلسلة، هي اقتباسات للعنات ضدّ يهود باريس في كتاب المؤلف النازي فرنديند سلين.

بالاضافة إلى فاشية هيرجيه وتين- تين، فإنّ نظرة سريعة إلى كتابه الثاني "مغامرات تين تين في كونغو" تبرهن عنصريته الشديدة ضد الأفارقة والسود. في عام 2007 تقدّم مابوتو موندوندو، مهاجر من كونغو إلى بلجيكا، بدعوة قضائية ضد "مغامرات تين تين في كونغو" مُدّعياً أنها تدعو للعنصرية ورهاب الأجانب (كسينوفوبيا). أضاف موندوندو أنه يصعب عليه استيعاب أن كتابًا كهذا ما زال يُباع في كافة الحوانيت على أنه تراث بلجيكي تفتخر به البلاد وتُدرسه في مدارسها. يُذكر كذلك أنّ الترجمة الإنجليزية لنصوص تين- تين تجاهلت هذا العدد ولم تترجمه حتى وقت متأخر. على الترجمة الانجليزية أضافت المترجمة ليزلي كوبر أنّ الكتاب يُمثل وجهة نظر بلجيكا إلى كونغو في الفترة التي نُشر فيها 1931، وعلينا قراءته اليوم بهذه المعرفة وبنقديّة واعية.
مثال على العنصرية المفرطة في الكتاب، نجد في صفحة 20 تعطّل القطار الذي يركبه تين- تين، فينزل منه وينادي المحليين السود لرفع القطار وتصليحه بينما يجلس هو ويراقبهم. عندما يقول قائد القبيلة بأنه تعب من هذا العمل الشاق، يصرخ به كلب تين- تين أنه كسول. في صورة ثانية نجد المحليين يحملون تين- تين على أكتافهم لينقلوه من مكان إلى آخر. وفي أخرى يقف البطل أمام مجموعة من الأطفال ويحاول تدريسهم عن تاريخ بلادهم.


برغم كل هذا، ما زال الشعب البلجيكي يعتبر تين- تين أحد أبرز رموزه القومية، وما زال العالم يتعامل من السلسلة على أنها من أبرز مجموعات الكوميكس وأكثرها تشويقاً.
في عام 2011 صدر فيلم كرتوني بعنوان "مغامرات تان تان" للمخرج العالمي ستيفن سبيلبيرغ، معتمداً على ثلاثة مجلات: تان تان والمخالب الذهبية (1940–1941)، تان تان وسر الخرتيت (1942–1943)، تان تان وكنز القرصان الأحمر (1943–1944).

معارض ومتاحف

مركز الكوميكس البلجيكي - The Belgian Comic Strip Center
يقع في مركز مدينة بروكسل، ويتم فيه تكريم فناني الكوميكس المبدعين في العالم منذ أكثر من 25 عاما.
المتحف يشمل معارض دائمة ومتجددة بانتظام وبرنامجًا متنوّعًا من المعارض المؤقتة تمكّن الزوار من اكتشاف جوانب عديدة من فنّ الكوميكس. تين- تين و السنافر يقودون الجولة في المتحف المميّز ليقدّم لزواره رحلة نحو تاريخ الكوميكس وتطوّره من الانسان القديم وحتى يومنا هذا.
في داخل المتحف هناك أيضًا مكتبة كوميكس عامّة تستقبل زوارًا وقراءً من جميع البلاد. في مدخل المتحف مطعم كبير وفخم، وهو يتميز بديكور من عالم الكوميكس. بالاضافة إلى المكتبة والمطعم هناك متجر كبير وضخم لكتب الكوميكس ولتماثيل شخصيات الأبطال المميزين في الكوميكس، من تين- تين والسنافر وحتى بلاكساد وأستريكس.
موقع المركز

متحف المووف - Moof
متحف المووف في بروكسل أو Moof (Museum of original figurines)، هو متحف يشمل تماثيل أصلية وأولية لأبطال الكوميكس البلجيكيين. المتحف يأخذ زواره برحلة ثلاثية الأبعاد إلى عالم الكوميكس من خلال مجموعة فريدة من التماثيل. بعض مساحات المتحف مخصّصة للكوميكس الأمريكي والفرنسي، إلّا أن غالبيته تتمحور حول الكوميكس البلجيكي. في المتحف قرية سنافر بحجمها "الحقيقي" بناءً على السلسلة، بالاضافة إلى شخصيات تين- تين وأستريكس الكثيرة التي ترافق المتحف في جميع أقسامه.
بجانب متحف المووف يمكن ايجاد تمثال عملاق لسنفور ومتجر كبير مختص فقط بالسنافر.
موقع المتحف

متحف هيرجيه
شهد عام 2009 افتتاح متحف هيرجيه (Musée Hergé)، في مدينة لوفان-لا-نيوف، جنوب بروكسل. يتبع الزوار سلسلة من ثمانية معارض دائمة تغطي مجموعة كاملة من أعمال هيرجيه، والتي تبين عالم تين-تين وإبداعات هيرجيه الأخرى.
موقع المتحف

الكوميكس – قصص مصورة للأطفال والشباب

تعليقات (0)

    إضافة تعليق